٥ أسباب تخبرك لماذا الابتكار مهم في نجاح الأعمال

الابتكار ونجاح الأعمال

أصبح رواد الأعمال اليوم يواجهون كماً كبيراً من التحديات، نظراً لسوق العمل المليء بالمنافسات. يشتهر البعض بمنتجاتهم، والبعض الآخر بخدماتهم، والبعض الآخر لا يزال معروفًا بعوامل أقل تحديدًا، مثل الولاء القوي للعلامة التجارية أو الحملات الإعلانية الجذابة، هذا هو تحديداً أهمية الابتكار ونجاح الأعمال.

إذا نظرت إلى الشركات التي تبرز حقًا اليوم في صناعاتها، سيكون من الواضح أن لديهم جميعًا عاملًا مشتركًا واحدًا: إنهم جميعًا يتبنون الابتكار. لا يمكن للمؤسسة أن تتوقع الحفاظ على ميزة تنافسية، إذا لم يكن الابتكار جزءًا من استراتيجية العمل الشاملة. 

ما هو الابتكار؟

يشير الابتكار كمفهوم، إلى العملية التي يقوم بها الفرد أو الشركة لوضع تصور للمنتجات والعمليات والأفكار الجديدة، أو التعامل مع المنتجات والعمليات والأفكار الحالية بطرق جديدة. 

في عالم الأعمال، هناك العديد من أنواع الابتكار المختلفة التي قد تسعى إليها الشركة. غالبًا ما تكون مرتبطة مباشرة بالمنتجات أو العمليات الداخلية . حتى أن بعض الشركات تتبنى الثلاثة في محاولة لقيادة النمو مع التكيف مع السوق المتغير باستمرار.

تُعد شركة Apple مثالاً رائعًا لمؤسسة تبنت الأفكار بشكل فعال في عدة نقاط رئيسية. في التسعينيات، على سبيل المثال، كانت شركة Apple على وشك الإفلاس، لكنها تمكنت من إدراك ذلك من خلال الشراكة مع شركة مايكروسوفت – وهي شركة كان ينظر إليها منذ فترة طويلة على أنها الشركة المنافسة. شكلت هذه الخطوة بشكل فعال فلسفة شركة Apple بالكامل وأدت إلى تقديم iMac، والذي كان نقطة تحول شاملة للشركة. ومع ذلك، كانت هذه البداية فقط لشركة Apple، فقد بدأت الشراكة معMicrosoft حقبة من المخاطرة المبتكرة، مما أدى إلى اختراع منتجات تقنية يعتبرها الكثيرون من العناصر الأساسية في حياتهم اليوم – بما في ذلك iPod و iPhone و Macbooks و Apple Watch و أجهزة iPad وغيرها.

لماذا الابتكار مهم لنجاح الأعمال؟

١.  يساعد الشركات على النمو

يساعد الابتكار الشركات على النجاح والاستمرار، ويولد لهم الكثير من العملاء المحتملين، الابتكار والشيء الجديد هو ما يدفع الأشخاص لشراء المنتجات، بالتالي سيؤدي الى زيادة الأرباح، أيضاً زيادة قوة العلامة التجارية.

٢. الابتكار يساعد المنظمات على تمييز نفسها

يتمثل الابتكار في جوهره في القيام بشيء مختلف عن أي شخص آخر يعمل في نفس المجال. إذا كانت مؤسستك تستخدم الابتكار في منتجاتها ، فإن الهدف هو تطوير المنتجات أو تحديثها حتى تنافس سوق العمل المماثل لها. إذا كانت مؤسستك تستخدمه في عملياتها، فذلك لأن القيام بذلك سيوفر لك الوقت أو المال أو الموارد الأخرى، ويمنحك ميزة تنافسية على الشركات الأخرى. في أي من السيناريوهين ، تأخذ مؤسستك الوقت لتجربة شيء جديد لأن التمسك بالوضع الراهن ببساطة لا يعمل.

٣.تعزيز علامتك التجارية

واحدة من بين أكثر الأمور أهمية في الابتكار لنجاح الأعمال، هو تعزيز العلامة التجارية، وهي من أكثر ما تسعى له الشركات. فإذا كانت العلامة التجارية قوية، ستبني لك عملاء دائمين وهم نفسهم الذين سيقومون بالترويج لخدماتك.

٤- التغلب على المنافسين

سوق الأعمال اليوم مزدحم بكثير من الأعمال، لذلك فإن الابتكار يساعد الشركات في التغلب على منافسيها في السوق. يمكن أن يساعدك الابتكار في نجاح ريادة الأعمال؛ من خلال التنبؤ بالسوق ومواكبة احتياجات العملاء. إذا كان نشاطك التجاري لا يتبنى الابتكار فسوف تشاهد الشركات المبتكرة، تقدم أفكارًا جديدة إلى السوق وتتغلب عليك.

٥- تلبية احتياجات العملاء

في الواقع من الصعب تلبية احتياجات العملاء ما لم تجلب ابتكارًا مستمرًا في عملك. ففي سوق شديد التنافس تكون احتياجات العملاء ديناميكية وتتطور باستمرار. إذا كنت راضيًا عن الوضع الراهن ورفضت تقديم أفكار جديدة فقد يبدأ عملك في الصعوبة. ومن الضروري إنتاج ابتكارات جديدة طوال الوقت لإثارة وإرضاء عملائك إن كنت تريد أن يظل عملك معروفاً.

في شركة المدربين والمستشارين العرب، نقدم لك أفضل الخدمات لتكون ناجح في عملك، تعرف على خدماتنا من هنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.