طرق تغذية الطفل الضعيف

تغذية الطفل الضعيف

يقلق الآباء إزاء نمو أطفالهم، فأحياناً لا يتناسب نمو الأطفال مع ازدياد الوزن اللازم. لذلك في حال ملاحظة أي خلل قد يسبب ضعف لدى الطفل، يجب التوجه إلى الطبيب المختص ومعرفة كيفية تعزيز تغذية الطفل الضعيف.

بعض أسباب ضعف الطفل

قد لا يكتسب الطفل وزناً للأسباب التالية:

  • عدم تناول الطعام الكافي.
  • مشاكل في التغذية.
  • لديهم صرف طاقة مفرط.
  • التعرض لالتهابات مزمنة أو متكررة.
  • وجود أمراض دائمة.

كيف أعزز تغذية الطفل الضعيف

هناك طرق لتغذية الطفل الضعيف يجب إدخالها تدريجياً من خلال إجراء تغييرات صغيرة على وجبات الطفل على مدار اليوم. ومن الضروري عدم إجبار الطفل على زيادة الكمية رغماً عنه، بل تغيير نوعية الوجبة لتصبح مغذية أكثر ويمكن دعمه بالطرق التالية:

  • اختر الأطعمة والمشروبات المغذية والعالية بالطاقة.
  • قدم مجموعة متنوعة من الأطعمة المناسبة للعمر على ثلاث وجبات.
  • اختر أطعمة أكثر احتواء على دهون صحية مثل الدجاج والأسماك الدهنية مثل السلمون.
  • استخدم الحليب كامل الدسم والجبن والقشدة والزبادي.
  • اختر المشروبات ذات السعرات الحرارية العالية، مثل اللبن المخفوق وعصائر الفاكهة المصنوعة من الحليب كامل الدسم أو الزبادي أو الكريمة. للحصول على سعرات حرارية أكثر، كما يمكنك أيضًا إضافة زبدة الجوز أو ما يشابهها.
  • قدم المشروبات بعد الانتهاء من الوجبة، حيث يمكن للسوائل أن تملأ معدته الصغيرة.
  • إدخال الأغذية التي تحتوي على بروتينات من مصادر متنوعة نباتية وحيوانية، يعتبر من التغذية الصحيحة. 
  • تعويد الطفل على تناول الخضروات والفواكه بشكل يومي.
  • يمكن إعطاء الطفل بعض المكملات الغذائية أو الفيتامينات الفاتحة للشهية بعد استشارة الطبيب.

نصائح لتحسين تغذية الطفل

حتى وإن كنت تتبع طرق تغذية الطفل الضعيف، قد يكون هناك بعض العادات الغذائية التي قد تقلل من فعالية الغذاء. وهنا بعض النصائح التي تساعدك في الانتباه إلى هذه العادات:

  1. تقديم الماء والعصائر الطبيعية بدلاً من المشروبات الغازية, فغالباً ما يستهلك الطفل الكثير من المشروبات التي تحتوي كمية كبيرة من السكريات الغير صحية وهذا نمط تغذية غير صحيح.
  2. اختيار الأغذية التي تحتوي على الحبوب الكاملة، حيث أن الحبوب الكاملة تحتوي على فيتامينات وعناصر غذائية أكثر كما أن الألياف تساعد في عملية الهضم.
  3. تقديم الطعام بعد النشاط الحركي وهنا يجب تشجيعهم على اللعب أو ممارسة الرياضة، الأمر الذي يفتح الشهية ويزيد من كمية الطعام.
  4. من الضروري تقديم وجبة الإفطار وتحويلها إلى عادة يومية، حيث يمدهم الإفطار بالطاقة اللازمة للانطلاق في يومهم.
  5. تجنب الأغذية المصنعة وباعتباره أمر صعب بالنسبة للأطفال، من الممكن تقديم أطعمة طبيعية لذيذة معدة في المنزل كبديل عن الأطعمة المصنعة الضارة بالصحة.
  6. لا تحضر الوجبات السريعة إلى المنزل، حتى لا يتحول الأمر إلى عادة يومية لهم، فلا غنى عن غذاء المنزل المتنوع الغني والذي يتم تناوله مع العائلة بكل محبة، حيث أن التغذية الصحيحة في الغذاء الصحي.

من الضروري جداً الاهتمام بتغذية الطفل ومراقبة معدل زيادة وزنه المطلوب كل فترة، وفق ما يخبرك به طبيبه، وفيما سبق قدمنا طرق تغذية الطفل الضعيف على أمل أن تمنع مراقبة غذاء الطفل والانتباه إلى عاداته من حصول أي خلل صحي.

فريق عمل بوابة المدربين والمستشارين العرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.